عرض كل الاخبار المميزة
عاجل
الرئيسية / تكنولوجيا / جديد واتساب ..منع المستخدمين من حفظ الصور الشخصية (لأصدقائهم) من دون علمهم

جديد واتساب ..منع المستخدمين من حفظ الصور الشخصية (لأصدقائهم) من دون علمهم

اخبار ع النار -

سيقوم واتساب بتحديث جديد و معه تعديل فريد حيث سيمنع المستخدمين من حفظ الصور الشخصية “لأصدقائهم” من دون علمهم، كما هو متاح الآن.

وقام واتساب بالسماح للمستخدمين حفظ الصور الشخصية للأشخاص الذين يشاركونهم المحادثات طوال الفترة السابقة، وذلك بالنقر على الصورة الشخصية ثم حفظها على الهاتف.

ووفقا لموقع “وابيتا إنفو”، أزالت الشركة تلك الخاصية في تحديثها الجديد، فلن يستطيع المستخدم حفظ صور الأصدقاء بالسهولة المعهودة.

ولكن واقعيا، سيكون باستطاعة كل من يريد حفظ الصور الشخصية للأصدقاء فعل ذلك باستخدام خاصية التقاط صورة للشاشة، التي تتوفر في جميع الهواتف الذكية.

ولم تعلن واتساب عن السبب الرئيسي وراء منع المستخدمين من حفظ صور أصدقائهم، ولكن من المتوقع أن تكون الخطوة في اتجاه حماية خصوصية المستخدم.

وبدأ واتساب بخطوة إزالة خاصية حفظ الصور الشخصية على نظام تشغيل أندرويد، وسيشمل التحديث الجديد إزالتها كذلك من نظام أبل أيضا.

وتأتي خطوة واتساب بعد أسابيع من حادثة التسلل الإلكتروني التي استهدفت تطبيق التراسل الفوري.

وكان “واتساب” قد حث المستخدمين، على تحديث التطبيق بتنزيل أحدث نسخة منه في مايو، بعد بلاغ أفاد بأن المستخدمين يمكن أن يتعرضوا لبرنامج تجسس خبيث على هواتفهم، دون علمهم.

ومكنت الثغرة المهاجمين من وضع برنامج تجسس خبيث على الهواتف، عن طريق الاتصال بالأشخاص المستهدفين باستخدام خاصية الاتصال على “واتساب”.

تابعوا صفحة وكالة اخبار ع النار على الفيسبوك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " وكالة اخبار ع النار " بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.
الموقع مرخص بموجب أحكام المطبوعات و النشر و يمنع الاقتباس أو إعادة النشر بدون ذكر المصدر ( اخبار ع النار ) تحت طائلة المسؤولية القانونية