عرض كل الاخبار المميزة
عاجل
الرئيسية / مقالات مختارة / وائل عجيلات يكتب ( انسانية ملك )

وائل عجيلات يكتب ( انسانية ملك )

اخبار ع النار -

بقلم : وائل شفيق عجيلات

هاهو جلاله الملك عبدالله الثاني ابن الحسين يؤكد في كل يوم اروع صور الإنسانية  والتكاتف والتعاضد مابين ملك وشعبه عندما أطلق صباح اليوم حمله وطنية لمساعدة الغارمات حرائر الأردن وامهات الشهداء ليعيد البسمه والفرحه لعائلات أردنية لم يتزعرع يوما املها بجلاله الملك فكان هو الأمل والحاضر والمستقبل
نعم هو القائد الانسان
ملك بانسانيته قلوب ابناء شعبه فكانت جوارحهم شاهدة على رعايته الابوية حين مسحت اياديه البيضاء جبين كل يتيم  وشملت عنايته كل محتاج وفقير واغاثت توجيهاته السامية كل مريض ومسكين
لم تقف السمات القيادية لجلالة الملك عبد الله الثاني عند الحكمة السياسية والمهارة العسكرية فقط بل طالت بفكره وقلبه جوانب الحياة بانسانيتها واحتياجاتها حين قطع على نفسه العهد بان يكون نبض شعبه يشعر به وبهمومه ويزيل الألم عنه ويشحذ هممه .
لقدحرص جلالة الملك على التواصل مع أبناء شعبه في كل المناسبات للحديث عن الحاضر والمستقبل وتقديم الرؤى الواضحة لمسيرة الأردن في ظل الظروف الصعبة فأطلق العديد من المبادرات التي من شأنها تحسين الظروف الحياتية للمواطنين والتغلب على التحديات التي تواجههم وتنوعت تلك المبادرات ما بين سياسية واقتصادية وتعليمية وتنموية وانسانية وخيرية عمت بخيرها جميع أرجاء الوطن فمنها ما أصاب البعد التعليمي وأخرى الصحي السكن ومبادرات البعد السياسي والشبابي ومبادرات مساعده الفقراء والمحتاجين  تحول فيها الأردن إلى ساحة بحث وتطوير ونماء وخير وعطاء  لقدرات البلاد والإنسان
نعم اصبحت المملكة  بفكر وانسانية جلالتة نموذجا عالميا يحتذى به من حيث  التكافل والتعاضد المجتمعي و التقدم والازدهار والامن والامان الذي ينعم به كل مواطن ومقيم في المملكة
هذا هو الوطن يزهو بعطاء القائد وبمسيرته ويجسد رسالة أسرة هاشمية تقود سفينة الأمة بكفاية وشجاعة واقتدار ضمن أقصى درجات الحكمة والفطنة والكياسة وهذا هو العرف الذي أسسه جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين  لدى هؤلاء المواطنين ميثاقا بينهم وبين قائد الوطن لاستشراف تطلعاتهم باعتبارهم جزء لا يتجزأ من عملية التنمية.
لقد كان لنداء جلاله الملك عبدالله الثاني ابن الحسين اليوم بمساعدة الغارمات أثرا عميقا وبالغا في قلوب كل الأردنيين الذين هبوا لتلبية نداء القائد بكل عزم وقوه وانسانية تلك المعاني التي اختطها الملك من جذوة التاريخ وسيرة جده الاعظم الرسول الأكرم محمد صلى الله عليه وسلم ونحن كاردنيين يحق لنا بكل لحظات التاريخ ان نفاخر العالم بقيادتنا الهاشمية الحكيمة بقيادة جلاله الملك عبدالله الثاني بن الحسين حفظة الله ورعاه
تابعوا صفحة وكالة اخبار ع النار على الفيسبوك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " وكالة اخبار ع النار " بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.
الموقع مرخص بموجب أحكام المطبوعات و النشر و يمنع الاقتباس أو إعادة النشر بدون ذكر المصدر ( اخبار ع النار ) تحت طائلة المسؤولية القانونية