عرض كل الاخبار المميزة
عاجل
[cov2019]
الرئيسية / منوعات / الأم المجرمة .. قتلت طفليها في أبشع جريمة بالولايات المتحدة

الأم المجرمة .. قتلت طفليها في أبشع جريمة بالولايات المتحدة

اخبار ع النار - قتل الأبناء واحدة من أفظع الجرائم التي يمكن أن يقدم عليها إنسان خاصة إذا كانت الأم، وبالرغم من ذلك فإن سلوكها الإجرامي لم يقف هنا فحسب، بل تعدى ذلك خلف القضبان لسنوات عدة.
الأمريكية سوزان سميث، التي حكم عليها بالسجن مدى الحياة بعد إدانتها بقتل طفليها إغراقا في بحيرة بولاية ساوث كارولينا، في تسعينيات القرن الماضي، بدأت في تحسين سلوكها بالسجن وتقلص احتكاكها مع بقية النزيلات والموظفين، في خطوة تهدف إلى الحصول على عفو قريبا.
وكشف مصدر في السجن الذي تقبع فيه الأم، إنها “عازمة على تغيير حياتها وتحسين سلوكها، لأن ذلك شرطا أساسيا للإفراج المشروط بعد عامين أو 3” من الآن.
وأضاف أنها لا تتواصل كثيرا مع السجينات، وتبذل قصارى جهدها للالتزام بقوانين السجن.
وتصدرت الأم عناوين الصحف ونشرات الأخبار في الولايات المتحدة في التسعينات، حينما زعمت أن رجلا أسود سرق سيارتها وبداخلها طفلاها.
ولمدة 9 أيام، ظهرت الأم باكية وناشدت السلطات من أجل عودتهما سالمين.
لكن روايتها لم تصمد كثيرا، واعترفت في نهاية المطاف بأن السرقة حادث من نسج خيالها، وقالت إنها تركت السيارة تغرق شيئا فشيئا ليموت الطفلان بداخلها، وكانت ربطتهما بمقدهما حتى لا يحاولا الفرار، في جريمة شديدة البشاعة.
وكان عمر أحد الطفلين 3 أعوام، فيما كان عمر الثاني 14 شهرا فقط.
وذكرت تقارير حينها أنها قتلت طفليها لكونها كانت تواعد رجلا لا يرغب بوجودهما في الأسرة.
وحتى بعد إدانتها بالسجن مدى الحياة، لم تتوقف عن ارتكاب المخالفات والجرائم في محبسها، إذ كانت تتعاطى المخدرات، كما مارست الجنس مع حراس السجن، مما أدى إلى تعرضهم لعقوبات الحبس أيضا.

تابعوا صفحة وكالة اخبار ع النار على الفيسبوك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جمع التعليقات، وتنر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " وكالة اخبار ع النار " بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، ون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعلق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يير ـ تصريحا أو تليحا ـ إلى أسماء بينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضروة ـ عنهم وحدهم لي غير، فكن خير مرس، نكن خير ناشر.
الموقع مرخص بموجب أحكام المطبوعات و النشر و يمنع الاقتباس أو إعادة النشر بدون ذكر المصدر ( اخبار ع النار ) تحت طائلة المسؤولية القانونية