عرض كل الاخبار المميزة
عاجل
[cov2019]
الرئيسية / فن ومشاهير / تفاعل كبير بعد نشر الشربيني صورة ابنتيها

تفاعل كبير بعد نشر الشربيني صورة ابنتيها

ما إن نشرت الإعلامية المصرية رضوى الشربيني صورا لها ولابنتيها معا، حتى انهالت التعليقات التي عبر فيها المتابعون عن اندهاشم من حجم الشبه بينها وبين ابنتيها. الشربيني أرفقت الصور بتعليق قالت فيه: “حب عمري كله في الصور دي”. ولرضوى الشربيني ابنتان هما الابنة الكبرى تيا والصغرى تمارا، وتكشف الصور عن تطابق مذهل في الشبه مع والدتهما.

في سياق آخر شاركت رضوى الشربيني، متابعيها، عبر “إنستغرام”، مقطع فيديو من إحدى حلقات برنامجها “هي وبس”، عن إتيكيت التعامل مع الرجل المحترم. وقدمت “الشربيني” في مقطع الفيديو عددا من النصائح في التعامل مع الرجل المحترم، بعدما سألتها إحدى المتابعات في هذا الموضوع، كانت أولاها: “متكتميش على نفسه.. الرجل ميحبش الكتمة، ولا تسيبيها أوي برضو.. بلاش كل شوية انت فين”.

ومن ضمن النصائح أيضًا: “صاحبيه.. خلي في عقل موزون وصاحبيه لما يجي يقولك على أي حاجة ليها علاقة بالبنات”، وتابعت “الشربيني”: “الرجل ساعات بيكون زي العلبة الفاضية عايش في اللاشيء.. فسبيه يقعد براحته وفي منطقته.. متقوليش انت سرحان في مين”. واستطردت “الشربيني” في نصائحها: “بلاش كل شوية تعلقي على صحابه الرجالة.. ولازم تتقبلي فكرة إنه عنده وقته مع صحابه”، واختتمت “الشربيني”: “بلاش في فترة الخطوبة تهاجمي أمه واخواته البنات”.

وتفاعل مع مقطع الفيديو الكثير من متابعيها، إذ حصد ما يقارب المليون مشاهدة، ومن بين التعليقات: “إنتي سبب طلاقي”، و”هو بقى في رجالة محترمين أصلًا؟”. كما أبدت الشربيني رأيها في قضية نزول المحجبات للبحر، ورفضت منعهن بحجة عدم ارتدائهن المايوه، وكتبت عبر حسابها بموقع تويتر: “الواحد مش فاهم.. نفس المجتمع اللى بيقول إنها تلبس وتبقى محتشمة علشان محدش يتحرش بيها.. هو هو اللى بيطلب منها تبقى غير محتشمة علشان تبقى متحضرة ويوافقوا أنها تخرج وتنزل البحر معاهم!”.

تابعوا صفحة وكالة اخبار ع النار على الفيسبوك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جمع التعليقات، وتنر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " وكالة اخبار ع النار " بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، ون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعلق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يير ـ تصريحا أو تليحا ـ إلى أسماء بينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضروة ـ عنهم وحدهم لي غير، فكن خير مرس، نكن خير ناشر.
الموقع مرخص بموجب أحكام المطبوعات و النشر و يمنع الاقتباس أو إعادة النشر بدون ذكر المصدر ( اخبار ع النار ) تحت طائلة المسؤولية القانونية