عرض كل الاخبار المميزة
عاجل
[cov2019]
الرئيسية / برلمانيات / الطراونة: القضية الفلسطينية في أخطر مراحلها

الطراونة: القضية الفلسطينية في أخطر مراحلها

اخبار ع النار - أكد رئيس مجلس النواب المهندس عاطف الطراونة خلال استقباله في دار مجلس النواب اليوم الأربعاء بالسفير التركي لدى المملكة اسماعيل أراماز، أهمية التعاون بين البلدين، في المجالات البرلمانية والاقتصادية والاستثمارية.
وشدد الطراونة على الموقف الأردني الذي يقوده جلالة الملك عبد الله الثاني بثبات وصلابة في الدفاع عن القضية الفلسطينية، ورفض أي إجراءات أحادية من قبل حكومة الاحتلال، مؤكداً وقوف الأردنيين صفاً واحداً خلف الملك في رفض مخططات الاحتلال لضم أراض ٍ في الضفة الغربية.
ولفت الطراونة إلى أهمية اتخاذ البرلمان التركي موقفاً داعماً ومسانداً للجهود الأردنية التي يقودها جلالة الملك في الدفاع عن عدالة القضية الفلسطينية، حيث تمر في أخطر مراحلها ويتوجب صدارتها على أجندة القرار العربي والإسلامي.
وقال الطراونة إن عمان وانقره تجمعهما علاقات تاريخية وأواصر من الصداقة والتعاون، ما يتطلب اليوم إدامة التنسيق والتشاور بين البلدين إزاء القضايا ذات الاهتمام المشترك.
من جهته أكد السفير التركي حرص بلاده على إدامة التنسيق والتعاون مع الأردن، مجدداً مساندة بلاده للوصاية الهاشمية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس، قائلاً: إن الدور الأردني في القدس والذي يقوده جلالة الملك عبد الله في الوصاية الهاشمية يتوجب دعمه حيث يقدم الملك جهداً ودوراً كبيراً في حماية المقدسات، والأردن يقوم بتحمل مسؤوليته على أفضل وجه في هذا الملف.
وأكد السفير التركي رفض بلاده لخطط حكومة الاحتلال ضم أراضٍ في الضفة الغربية، مشدداً على دعم بلاده للدور الأردني الرافض لهذه الإجراءات الأحادية.
وأشاد السفير التركي بالتجربة الأردنية أثناء أزمة كورونا، مشيراً إلى أن ما اتخذته المؤسسات الأردنية من خطوات بات محط احترام وتقدير كبير على مستوى العالم.

تابعوا صفحة وكالة اخبار ع النار على الفيسبوك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جمع التعليقات، وتنر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " وكالة اخبار ع النار " بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، ون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعلق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يير ـ تصريحا أو تليحا ـ إلى أسماء بينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضروة ـ عنهم وحدهم لي غير، فكن خير مرس، نكن خير ناشر.
الموقع مرخص بموجب أحكام المطبوعات و النشر و يمنع الاقتباس أو إعادة النشر بدون ذكر المصدر ( اخبار ع النار ) تحت طائلة المسؤولية القانونية