عرض كل الاخبار المميزة
عاجل
الرئيسية / حديث الشارع / عيد الحب على الطريقة الأردنية .. تسييس وسجال على منصات التواصل

عيد الحب على الطريقة الأردنية .. تسييس وسجال على منصات التواصل

اخبار ع النار - دخل الاردنيون في حالة سجال على منصات التواصل فيما بينهم عشية عيد الحب او عيد العشاق وبصورة ساخرة تعكس مستويات الازمة الاقتصادية والاسعار فيما اعلن المنظمون لسوق بورصة الازهار تقلصا شديدا بالمبيعات قبل نحو 40 ساعة فقط من موعد اليوم المرتقب.
وانشغلت منصات التواصل على فيسبوك وتويتر وغيرهما بطرح أفكار بمدلول سياسي حول عيد العشاق وتأثيره.
واقترح الناشط الاسلامي حمزة يعقوب على الرئيس الامريكي عبر فيسبوك دونالد ترامب تقديم “وردة حمراء” لكل زعيم عربي قبل”الدخول بصفقة القرن”.
وتقدم رجل أعمال معروف هو الصناعي جليل خليفة بإقتراح محدد للإفلات من تداعيات يوم العشاق وكلفته العاطفية والمالية.
واقترح خليفة تقديم عرض خاص بدفع 150 دينارا فقط مقابل تمثيل عملية اعتقال للرجل او الزوج تبدأ من مساء الخميس وتنتهي صباح السبت ويشمل العرض كلفة زي الشرطة وتمثيل عملية الاعتقال والإقامة بفندق ليلة واحدة تجنبا للإحراج.
وفي الأثناء كشف مدير بورصة الازهار عمان أنس المحادين عن ضعف الاقبال على الورد الاحمر في البورصة، مؤكدا أن نسبة انخفاض الاقبال وصلت الى 50% مقارنة مع العام الماضي.
وأكد خبير بيع الازهار محادين أن البورصة ستفتح ابوابها يوم غد الجمعة؛ وذلك بالتزامن مع عيد الحب، على خلاف العادة، علما أن التجار يتزودون بحاجتهم من الازهار قبل ايام من عيد الحب والذي يصادف 14 شباط من كل عام.
وبين أن الورد الأحمر متوفر في البورصة بكميات تتناسب مع مستوى الاقبال السنوي.
ومن جهة أخرى ترتفع أسعار الورد الأحمر قبيل عيد الحب في كل عام، لتبلغ نسبة زيادة الأسعار عن المعتاد نحو 100%، ويعتبر تجار الازهار يوم عيد الحب موسم مميز لتجارتهم.
لكن عبر تويتر وانستغرام وجه بائع الورد علاء المجالي نداء للعشاق بتنزيلات كبيرة وبوردة حمراء لا يزيد سعرها عن “ربع دينار” بسبب ضعف الاقبال.

تابعوا صفحة وكالة اخبار ع النار على الفيسبوك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " وكالة اخبار ع النار " بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.
الموقع مرخص بموجب أحكام المطبوعات و النشر و يمنع الاقتباس أو إعادة النشر بدون ذكر المصدر ( اخبار ع النار ) تحت طائلة المسؤولية القانونية