عرض كل الاخبار المميزة
عاجل
[cov2019]
الرئيسية / مقالات مختارة / الدينار الرقمي الاردني لعام 2020 م…  قوه الاقتصاد الاردني القادم

الدينار الرقمي الاردني لعام 2020 م…  قوه الاقتصاد الاردني القادم

اخبار ع النار - بقلم : خالد رباع –

 هذا الرقم 2020 مميز جدا …(لكن ليس للبيع) ، فالاردن خسر الكثير الكثير قبل هذا التاريخ ، لكن لن يخسر بعد هذا اليوم باذن الله .
الشعب الاردني بكافه مكوناته نسيج متكامل من الوعي والثقافه والعلم والمعرفه وغيرها الكثير ، يكفي بصبر آل ياسر ما يعرف من حقيقه ، وما يكتنف من غموض المطبخ السياسي وما يختزل في كل مقومات الحياة.

أفيقوا من الغفلة يا حمائم السلام، فهنالك مجلس فيه النوّام ومجلس فيه الغّمة .
 جاءت عليكم سنوات عجاف …ألم يحن أن ياتي عليكم سبعا سمان .

من هنا جاءت فكره المقال التي تمخضت عن التساؤلات التاليه… ماذا يعني ؟ وماذا بعد ؟

ماذا يعني ان الولايات المتحدة الأمريكية لم تطرح فكره العملة الرقمية لغايه الان ؛ على الرغم من انها رائدة في هذا المجال ؟
  بالطبع خوفا على الدولار الامريكي من الانهيار وكونها تملك الحصه الاكثر استحواذا ، فهي لا تريد ان تغرد خارج السرب حاليا وينهار اقتصادها في ظهور العملات الرقميه ، و بمجرد طرح الصين عملتها الرقميه او معظم الدول المنافسة اقتصاديا ،ستضخ امريكا مئات المليارات من الدولارات الورقيه في السوق لتعويض الفارق ، لكن هنا سيكون الانهيار الاقتصادي العالمي من جديد ، ولفتره وجيزه ثم يعود بقوه العملات الرقمية واستقلالية الدول في هذا المجال.

ماذا يعني ظهور عمله البيتكوين في عام 2009 م وظهور صاحبها رئيس تركمنستان جوربانجولي بيردي محمدوف واعترافه في نهايه عام 2019 م بانه صاحب نشأتها ومالكها ؟
 
ماذا يعني ظهور عملات رقميه عديده قابله للتداول واخرى للاستخدام  وعلى راسها اطلاق عمله الليوان الرقمي الصيني في عام 2020 م ، وعملة Dag coin الاستونية ، وعملة عابر بين السعودية والامارات وعملة I Dinar القطرية وغيرها الكثير ؟
ماذا يعني ولادة وزاره الاقتصاد الرقمي الاردني في العام المنصرم ؟

ماذا يعني اقامة المؤتمر العلمي الخاص في مستقبل العملات الافتراضيه في ظل التحول الرقمي للاقتصاد العالمي في البحر الميت بتاريخ 25/ 3 /2020 م وبرعايه البنك المركزي الاردني؟

وماذا تعني لكم الجرائم السيبرانيه في قطاع التمويل وعقود BLOCK CHAIN الذكيه القابلة للتداول ، وظهور عقود DAG CHAIN الجديده القابلة للاستخدام في عالم العمله الرقميه ومنتجاتها ؟
 وماذا يعني دور الذكاء الصناعي في القطاع المالي حاليا ومستقبلا ؟
وماذا يعني ان تستفيد الحكومه من التجربه الاستونيه في المجال الرقمي والتكنولوجيا ؟
 وماذا يعني فتح السفاره الاستونيه قبل ايام معدودات في المملكه الاردنيه الهاشميه ؟
وماذا يعني ان الحكومه اصبحت تتحدث كثيرا بلغة الارقام وبلغة الذكاء الصناعي ؟

 كل هذا وذاك أوجب علينا فعليا ، ان نستنسخ التجربه الاستونيه الاولى على العالم في المجال التكنولوجي والرقمي ، فهي الدولة ألاوروبية الوحيدة والاولى في العالم التي انتخبت رئيسها من خلال التكنولوجيا الحديثه والانترنت عام 2008م ، علما بانها استقلت عن الاتحاد السوفياتي سابقا ، وترعرعت في كنف ابنائها الذين نقلوا للعالم معنى التكنولوجيا والذكاء الصناعي وانترنت الأشياء ولغه الارقام والكودات المشفره.

ونتيجه لهذا الطرح سيتوجه العالم اجمع إلى العملات الرقميه …لكن ماذا بعد عن الدوله الاردنيه في هذا المجال ؟
 و ما هي الجوانب التي ستؤتي أكلها من العملات الرقميه مستقبلا  ؟ وهل نحن مستعدون لمثل هذا الحدث ؟ وما هي الجوانب الايجابيه للعملات الرقميه في الاردن ؟

 اولا: بالنسبه للحكومة ستحاصر جميع الهاربين من التهرب الضريبي والجمركي ، بطريقه تكفل حفظ الحقوق وجني المكتسبات ، وتحافظ على اموال خزينة الدولة من الضياع بعد ان كانت صفقه للذين تلوثت ايديهم بالفساد والرشوه والمحسوبية. وايقاف حجم الفساد المتغلغل والمتجذر في المؤسسات وذلك لانها تكفل وتضمن سير حسن العملية المالية .

وكذلك ستساهم في تحريك الاقتصاد وجذب الاستثمار بطريقة تكفل المصداقية والشفافية في التعاملات التجارية.

 ثانيا: بالنسبه للشعب ؛ عدم وقوعه في رحله التضخم مرة أخرى التي عايشها منذ سنوات عجاف ، كذلك سيستفيد من وجود العمله الورقية في الوقت الراهن في التعاملات البسيطة والمعيشية ، وسيستفيد كذلك من وجود العملة الرقمية في المستقبل القريب في التعاملات التجارية الضخمة والمتوسطة ، وتحصين اموالهم من اي انكماش اقتصادي عالمي جديد ، علاوة على سهوله التعامل في المعاملات الدولية والحوالات ، وترتيب البيت الداخلي الاردني من جديد .

اما بالنسبه للطرفين في أهمية العملات الرقمية ومدى ديمومتها وقوتها ؛ فهي انها عملة رقمية آمنه و قانونيه و معروفه المصدر و يمكن تداولها بكل سهوله ويسر ، افضل من العمله الورقيه بكثير ، وهي كذلك مرخصه بشكل رسمي ، تمتلك منصات صرافه خاصه او سواء عن طريق البنوك او ما شابه ذلك في الوقت الراهن ، وهي كذلك توثق حساباتها لدى شركه ONFIDO و JUMIO العالميتان في هذا المجال ، فهي شركات متخصصة في ادارة المخاطر وبرامج منع الاحتيال وتوفير الحمايه للمساهمين ومراقبه مكافحة غسيل الاموال ، وهي تساعد على التحقق من هوية الاشخاص ، والذي من شأنه ان يمنع سوء استخدام العملة من اي شخص مجهول الهويه او العصابات أو تجار السوق السوداء بما يضمن بقاء العمله نظيفه ، أي بمعنى ان هذه العمله تمتلك نظام ecosystem ، وهي كذلك مفتوحه المصدر على موقع GITHUB ، بمعنى ان تكون هذه العمله ذات استقرار نسبي و قابلة لتبادل السلع ،وان تكون محميه من التزوير والتلاعب ، وهي تعمل كذلك بنظام العميل المعرف KYC .

وبناء على ما سبق سيتم توزيع التعاملات في العملات الرقميه والورقيه على شقين :

الشق الاول : سيتم التعامل بالعملات الورقيه لفئات معينه و كحد اقصى 50 دينارا داخل المحلات او ما شابه ذلك ، عن طريق البطاقة الذكية او ما شابه ذلك إلى حين اعتماد العملة الرقمية في جميع التعاملات مستقبلا .

 الشق الثاني : يبدا التعامل بالعمله الرقميه داخل المحلات والشركات والمؤسسات والمولات التجاريه وغيرها بعد فئه المائه دينار اردني الرقمي .

فقوة الاقتصاد الاردني تبدأ من حيث انتهى الاخرون ..فعالم التسلح التكنولوجي والرقمي قد بدأ ، لاننا على مشارف مرحلة جديدة أيقظت ما سلب منا ، وأحيت ما مات فينا .

تابعوا صفحة وكالة اخبار ع النار على الفيسبوك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جمع التعليقات، وتنر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " وكالة اخبار ع النار " بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، ون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعلق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يير ـ تصريحا أو تليحا ـ إلى أسماء بينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضروة ـ عنهم وحدهم لي غير، فكن خير مرس، نكن خير ناشر.
الموقع مرخص بموجب أحكام المطبوعات و النشر و يمنع الاقتباس أو إعادة النشر بدون ذكر المصدر ( اخبار ع النار ) تحت طائلة المسؤولية القانونية