عرض كل الاخبار المميزة
عاجل
الرئيسية / حديث الشارع / مقطع فضيحة سيارة اللانسر يهز المجتمع الأردني

مقطع فضيحة سيارة اللانسر يهز المجتمع الأردني

اخبار ع النار - يبحث الكثير من متابعي موقع تويتر وفيس بوك عن فضيحة سيارة لانسر، وذلك بعد انتشار مقطع فيديو غير أخلاقي بين بنت وشاب في الأردن وهما على يمارسان الرذيلة قارعة الطريق بجانب سيارة متسوبيشي لانسر على قارعة طريق، ومن جانبها تابعت مديرية الأمن الفيديو المصور لحادثة اللانسر ويتم التحقيق حتى الآن وسيتم تطبيق القانون واتخاذ الاجراءات الرادعة لعدم تكرار هذا الفعل الغير أخلاقي .
حيث انتشر مقطع للحادثة مساء السبت بين رواد المنصات الاجتماعية، فيما عبر البعض عن غضبهم لما شاهدوه من فضيحة تهز أركان المجتمع الأردني الذى يعتبر محافظ للعادات والأخلاق والقيم الإسلامية، وطالبوا بتطبيق القانون في حق المخالفين أمام العامة.

مقطع فيديو فضيحة اللانسر
المقطع تداوله الكثيرين من السخرية وخاصة بأنه بعد الحادثة تم نزول أسعار سيارات الانسر وانخفض سعرها بعد الفضيحة التى هزت الأردن مساء أمس، وقال آخر بأن شركة متسوبيشي لانسر تسعى إلى استبدال شعارها إلى شعار سيارة كيا خوفا من الفضيحة .
ومن جانبه الناطق في مديرية الأمن علق على فيديو فضيحة اللانسر بانه تم تلقي المقطع وتم التعميم على مدريات الأمن العام بضرورة التحقق من الأشخاص الذين ظهروا في الفيديو وتم تحيد المكان الذى تم التقاط فيه الفيديو ومعرفة أرقام السيارة وجاري القبض على الشاب والفتاة بعد مخالفتهما للقانون والذوق العام وانمتهاك للادات والتقاليد .
وتناقل نشطاء التواصل الاجتماعي منشورات ساخرة تتحدث عن فيديو اللانسر، حيث كتب أحدهم “بعد الفضيحه
سيارات اللانسر تختبئ من السيارات الاخرى بسبب الفضيحه وانباء عن حدوث هبوط باسعارها طبعا سيارات اللانسر تعون الجماعه ما الهن دخل وإحنا بنحبهن ما دامهم بستخدموهن وبتمنا يبطلو يستدخموهن بعد الفضيحه.

وكتب الصحفي نضال سلامة في تغريدة ساخرة عبر تويتر: “انا بحمد ربي الان كنت بدي اشتري ميتسوبيشي لانسر قبل حوالي شهرين بس النصيب ساقني لكيانيرو فهسا بحمد ربنا”.

تابعوا صفحة وكالة اخبار ع النار على الفيسبوك

تعليق واحد

  1. لاحول ولا قوة الا بالله

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " وكالة اخبار ع النار " بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.
الموقع مرخص بموجب أحكام المطبوعات و النشر و يمنع الاقتباس أو إعادة النشر بدون ذكر المصدر ( اخبار ع النار ) تحت طائلة المسؤولية القانونية