كتلة الإصلاح تقاطع جلسة النواب احتجاجا على عقوبة الرياطي

قال النائب ينال فريحات، إن كتلة الإصلاح ستقاطع جلسة النواب التشريعية، اليوم الأربعاء، احتجاجا على العقوبة التي سجلت بحق زميله حسن الرياطي. وأضاف فريحات ، أن هذه المقاطعة تعبر عن موقف سياسي رافض لجملة القرارات التي صدرت عن اللجنة الخاصة للنظر في مشاجرة النواب، والتي كانت مجحفة بحق الرياطي، بحسب وصفه. وبين"أن الوساطة التي يقودها رئيس مجلس النواب المحامي عبدالكريم الدغمي لإنهاء الخلاف ومحاولة شطب العقوبة عن الرياطي لم يجري عليها شيء حتى الآن". ولفت إلى أنه إن قرار تجميد زميله حسن الرياطي "ظالم"، وما حصل ما هو إلا استهداف لكتلته السياسية ممثلة بكتلة الإصلاح في مجلس النواب. وأوضح، أن التسجيلات المصورة تؤكد أن العديد من النواب شاركوا في المشاجرة، ولم يتم محاسبتهم. وقال: "النظام الداخلي في مجلس النواب فيه مصطلحات فضفاضة"، مبينا أن الرياطي أخطأ ولكن كان يجب أن تشمل العقوبة نواب آخرين" بحسب فريحات. جاء ذلك بعد أن صوت مجلس النواب، الاثنين، على توصية اللجنة القانونية بتجميد عضوية النائب حسن الرياطي لمدة عامين، ووافق عليها. وتواجد النائب حسن الرياطي، تحت قبة البرلمان خلال الجلسة التشريعية الخاصة بالنظر في التعديلات الدستورية، وقرارات اللجنة القانونية فيما يتعلق بمشاجرة النواب. ووقعت مشاجرة تحت قبة البرلمان بين النائبين حسن الرياطي وشادي فريج وأندريه حواري، في جلسة قبيل البدء في مناقشة التعديلات الدستورية، وعلى إثرها تم تأجيل الجلسة