[cov2019]
الرئيسية / اقتصاديات / الخروف الجورجي يُخفض أسعار اللحوم المحلية

الخروف الجورجي يُخفض أسعار اللحوم المحلية

اخبار ع النار - ما أن أعلنت الحكومة عن فتح باب استيراد الأغنام من جورجيا حتى بدأ مستوردو وتجار اللحوم تخفيض الأسعار ونشر العروض التوفيرية على اللحوم المستوردة.
ووفق جولةٍ ميدانية في الأسواق المحلية، بلغ سعر الكيلو غرام من لحم الخروف الروماني خلال الأيام القليلة الماضية (5 إلى 5.89) دينار، بعد أن كانت تُباع بنحو 8 دنانير للكيلو غرام الواحد.
وأكد رئيس جمعية مربي المواشي، زعل الكواليت، أن أسعار اللحوم في انخفاض مستمر، إذ بلغ سعر الخروف الروماني والإسباني القائم (الحي) نحو 5 دنانير للكيلو غرام الواحد، وذلك للخروف كبير الحجم الذي كان يُباع بـ8 دنانير للكيلو.
وقال الكواليت، إن الخروف البلدي القائم يُباع بسعر 3.5 دنانير للكيلو، بينما في السابق كان يُباع بـ(4.5 – 5) دنانير، أما سعر كيلو اللحوم المبردة فشهد انخفاضا طفيفا حتى بلغ (4.5 – 5) دنانير في حين كان يُباع بـ(5 – 6) دنانير، بحسب حجم الخروف.
وحول أسباب هبوط الأسعار، بيّن، أن قرار وزارة الزراعة السماح بإدخال الأغنام الجورجية، مع التنوع والتعدد في أصناف الأغنام وأسعارها محليا، نتج عنه تنافس بين المستوردين أدى إلى تراجع الأسعار.
ونفى وجود محتكرين لاستيراد الأغنام الجورجية أو أي نوع آخر، والدليل على ذلك وجود 18 مستوردا للأغنام الرومانية والإسبانية والسودانية، لكن الخروف الجورجي قد تكون تكلفته أعلى على المستورد مقارنةً بالأنواع الأخرى.
وتابع: “سعر الكيلو غرام من الخروف الجورجي الحي المذبوح في الأردن لن يقل عن 8 دنانير في حال استيراده، و7 دنانير للمذبوح في بلد المنشأ”، مضيفا أن “البنية التحتية في جورجيا ضعيفة، وبالتالي لن تتوفر هناك أعداد كبيرة من الأغنام”.
وأشار إلى أنه في حالة استيراد 25 ألف رأس غنم- على سبيل المثال- عبر الشحن الجوي، “قد تكون تكلفتها مرتفعة”، وبالإضافة إلى تلك الأسباب، هناك تنافس كبير في السوق الخليجي الذي يُصدر له الأردن، ما أدى إلى انخفاض أسعار اللحوم محليا.
من جانبه، قال الخبير الاقتصادي، الدكتور قاسم الحموري، إن سوق اللحوم احتكاري من الدرجة العالية ويتحكم به عدد قليل من المستوردين، مبينا أن هناك تنسيقا واضحا بين المستوردين في تحديد أسعار هذا المنتج المهم للمواطن.
وأضاف الحموري أن الدليل على ذلك هو ارتفاع أسعار المواشي المستوردة محليا بدرجة كبيرة مقارنة مع الأسعار في بلد المنشأ، كما أنه عندما تم الإعلان عن فتح باب استيراد الأغنام الجورجية هبطت أسعار اللحوم المستوردة في الأردن إلى ما سنبته 25%.
وأكد في تصريح ، أنه بناءً على ذلك، فإن هامش الربح “خيالي” في منتج اللحوم المستوردة، وما قام به المستوردون من احتكار السوق عن طريق تخفيض أسعار اللحوم المستوردة يهدف إلى منع دخول المستورد الجديد إلى السوق.
ورأى، أن المتضرر الكبير هو المواطن، فبالرغم من استفادته من انخفاض الأسعار حاليا، إلا أن ذلك سيكون لفترة “مؤقتة” من أجل منع مستورد الأغنام الجورجية من المنافسة في السوق، لكن سرعان ما تعود الأسعار إلى ما كانت عليه.
ودعا الحموري الحكومة إلى وضع سقف سعري للحوم بمستوى الأسعار الحالية المُخفضة؛ بهدف حماية المواطن من ارتفاع الأسعار مستقبلا، لا سيما وأن الأسعار الحالية تم وضعها بموافقة المستوردين.

تابعوا صفحة وكالة اخبار ع النار على الفيسبوك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
تتم مراجعة جميع التعليقات، وتظهر عند الموافقة عليها فقط ، لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة او إثارة للنعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
الموقع مرخص بموجب أحكام المطبوعات و النشر و يمنع الاقتباس أو إعادة النشر بدون ذكر المصدر ( اخبار ع النار ) تحت طائلة المسؤولية القانونية