[cov2019]
الرئيسية / برلمانيات / انتقادات لاذعة للحكومة بسبب مياه الديسي ومزارع المتنفذين

انتقادات لاذعة للحكومة بسبب مياه الديسي ومزارع المتنفذين

اخبار ع النار - وجه النائب علي الطراونة انتقادات لاذعة للحكومة بخصوص آلية توزيع والاستفادة من مياه الديسي، قائلا إن هذا البحر من المياه يروي مزارع المتنفذين، بينما “الأردنيون يتضورون عطشاً”.
وأضاف الطراونة : “يمنع على الإبل من أي كان، إلا الإبل الإماراتية وإبل المتنفذين أن تشرب من مياه الديسي، حتى الإبل الطفيلية ممنوعة من ذلك أيضا. هكذا تدار مياة محمية الديسي الأردنية؛ توزيع عادل ٧٠٪ منها لمزارع أصحاب المعالي والتجار وبثمن بخس، و٣٠٪ منها لجميع الأردنيين إذا وصلتهم وبأغلى الأثمان”.
وتابع: هي نفسها الشفافية والعدالة التي يوجه لها الملك في كل مناسبة، تنتهجها الحكومة الحالية وحكومات سبقت في جميع المجالات، ولكن الميزان في حالة الديسي يختلف قليلا، إذ أننا نتحدث عن مياه شرب لدولة تعتبر من أفقر الدول في العالم بها، وعندما تتواجد تذهب للأسف تروي مزارع التجار والمتنفذين، ويبقى الأردنيون يتضورون عطشا.
وتساءل: من أولى يا حكومة المملكة الأردنية الهاشمية بمياه الديسي؛ مزارع (…) و(…)، أم الأردنيين؟.

وتاليا نصّ التصريح:

الديسي بحر من المياة يروي مزارع المتنفذين والاردنيين يتضورون عطشاً.
يمنع على الإبل من أي كان الا ابل المتنفذين أن تشرب من مياه الديسي حتى ألابل الطفيلية ممنوعه من ذلك أيضا…. هكذا تدار مياة محمية الديسي الأردنية … توزيع عادل ٧٠٪ منها لمزارع أصحاب المعالي والتجار وبثمن بخس و٣٠٪ منها لجميع الأردنيين إذا وصلتهم وباغلا الأثمان …. هي نفسها الشفافية والعدالة التي يوجه لها سيدي صاحب الجلالة في كل مناسبة تنتهجها الحكومة الحالية وحكومات سبقت في جميع المجالات ولكن الميزان في حالة الديسي يختلف قليلا إذ اننا نتحدث عن مياه الشرب لدولة تعتبر من أفقر الدول في العالم بها وعندما تتواجد تذهب للأسف تروي مزارع التجار والمتنفذين والاردنيين يتظورون عطشا .
من أولى يا حكومة المملكة الأردنية الهاشمية بمياه الديسي مزارع (…) و(…) ام الأردنيين؟؟
سؤال يدور على لسان كل اردني يترقب دور المياه من الأسبوع إلى الأسبوع لتبدأ مناوبة تعبئة المياة ولكن للأسف في معظم الأسابيع تنتهي سهرة المواطن الاردني على تعليلة وبريق شاي وصندوق دخان لينجلي الليل ويضطر المواطن الاردني في اليوم التالي إلى شراء تنك ماء وهكذا ابل (…) و (…) تنعم بماء زلالا هنيئا مريئا، مريعا غدقا ، مجللا عاما ، طبقا دائما… وانت اخي المواطن اللقمة إلى تنوعد بيها احسن من الي تأكلها
ودمتم بود
النائب الدكتور علي مدالله الطراونة
15/7/2021

تابعوا صفحة وكالة اخبار ع النار على الفيسبوك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جمع التعليقات، وتنر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " وكالة اخبار ع النار " بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، ون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعلق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يير ـ تصريحا أو تليحا ـ إلى أسماء بينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضروة ـ عنهم وحدهم لي غير، فكن خير مرس، نكن خير ناشر.
الموقع مرخص بموجب أحكام المطبوعات و النشر و يمنع الاقتباس أو إعادة النشر بدون ذكر المصدر ( اخبار ع النار ) تحت طائلة المسؤولية القانونية