[cov2019]
الرئيسية / حديث الشارع / لماذا استقال الحديدي من فنية الأخطاء الطبية؟

لماذا استقال الحديدي من فنية الأخطاء الطبية؟

اخبار ع النار - تقدم عضو اللجنة الفنية العليا للأخطاء الطبية، الدكتور مؤمن سليمان الحديدي باستقالته احتجاجا على ما وصفه بتعثر تطبيق قانون المسؤولية الطبية والصحية رقم (25) لعام 2018.

وتاليا نص الاستقالة المترخة بـ 4 أيار الجاري:

معالي وزير الصحة الاكرم

4/5/2021

الموضوع:

استقالة من عضوية اللجنة الفنية العليا للأخطاء الطبية، بسبب تعثر سياسات تطبيق قانون المسؤولية الطبية والصحية رقم (25) لعام 2018 .

لقد طلبت موعد من معالي وزير الصحة السابق الأستاذ الدكتور نذير عبيدات لشرح الموضوع، وكررت الطلب لمقابلة معالي الاستاذ الدكتور فراس الهواري وللأسف لم يتم تحديد الموعد. وأبين ما يلي

أولا: قانون المسؤولية الطبية يقوم على ثلاثة ركائز هي :

الركيزة مادة القانون الموضوع

1المادة 6 لجنة المعايير الطبية والصحية لوضع ادلة قياسية وبروتوكولات بدءا من التشخيص والعلاج حتى المتابعة.

2المادة 9 تشكيل لجنة فنية عليا لبيان الخطأ عير لجان فنية فرعية .

3المادة 17إنشاء صندوق تكافلي للتعويض عن الأخطاء .

•وحيث أن المادة 6 معطلة ولم تجتمع لجنة المعايير الطبية على الاطلاق ،

•وحيث أن المادة 17 معطلة أيضا بالكامل بالرغم من اصدار نظام وتعليمات الصندوق.

•وحيث ان المادة 9 المتعلقة باللجنة الفنية العليا ضبابية ، بسبب عدم وجود نظام اجرائي يحدد الوصف الوظيفي ويبين الهدف الاساس لتشكيل اللجنة وهو: حل المشكلة المزمنة للخبرات الفنية الطبية لدى السادة القضاة والهيئات الأخرى، كما لا يوجد ألية إجرائية لأداره المدد الزمنية لإجابة الجهات ذات العلاقة وكذا لا يوجد الية إجرائية لإدارة تعارض المصالح. في غياب الوصف الوظيفي فقد تحول دور اللجنة للأسف الى الدخول في مناقشة الخبرة الفنية علما بان أعضائها يمثلون مختلف الطيف الصحي من أطباء بشريين واسنان وصيدلي وفني مختبر وتمريض ومستشارة قانونية.

للأسباب أعلاه أقدم استقالتي من عضوية اللجنة، فقد أصبح القانون بسبب تعطيل المواد المومأ اليها فاقدا لاي جدوى من وجوده ؛ فلا توجد بروتوكولات، ولا يوجد صندوق تعويض ،وكذا أنحرفت اللجنة عن هدفها الأساس لغياب نظام يتضمن اليات إجرائية توضح مسارها.

مع خالص احترامي

الدكتور مؤمن سليمان الحديدي

تابعوا صفحة وكالة اخبار ع النار على الفيسبوك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جمع التعليقات، وتنر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " وكالة اخبار ع النار " بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، ون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعلق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يير ـ تصريحا أو تليحا ـ إلى أسماء بينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضروة ـ عنهم وحدهم لي غير، فكن خير مرس، نكن خير ناشر.
الموقع مرخص بموجب أحكام المطبوعات و النشر و يمنع الاقتباس أو إعادة النشر بدون ذكر المصدر ( اخبار ع النار ) تحت طائلة المسؤولية القانونية